رياضة * رياضة
أهلا بك في منتدى رياضة * رياضة نرجو من سيادتكم التسجيل حتى تستطيع رؤية موضوعاتنا أو لإضافة مواضيع بناءه رياضية أولا أو سياسية أو إقتصادية أو دينيه أو كشف حقيقة .
فكلنا نهتم بأحوال بلادنا الحبيبة ووطننا الغالي وما يحدث فيه من أحداث تكلم بحرية ولكن دون ان تظلم أو تجرح أحدا .
أسير الحب مجدي عاطف

رياضة * رياضة

الرياضة هي الأوبرا التي يعزفها البشر جميعاً
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 مقارنة للصحة النفسية والعدوان في مجموعتين من الطلاب يستخدمون و لا يستخدمون الإنترنت

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
دراكولا مجدي أسير الحب
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 133
تاريخ التسجيل : 23/04/2011

مُساهمةموضوع: مقارنة للصحة النفسية والعدوان في مجموعتين من الطلاب يستخدمون و لا يستخدمون الإنترنت    الجمعة أغسطس 24, 2012 3:19 pm



جامعة الإسكندرية
كلية التربية الرياضية للبنين





مقارنة للصحة النفسية والعدوان في مجموعتين من الطلاب
يستخدمون و لا يستخدمون الإنترنت

مقدمة من
أسير الحب مجدي ع

إشـــراف
أ.د / مجدي

كلية التربية الرياضية للبنين
جـامعـة الإسكندرية

" مقارنة للصحة النفسية والعدوان في مجموعتين من الطلاب يستخدمون و لا يستخدمون الإنترنت "

** ملخص الدراسة :
كان الهدف من هذه الدراسة المقارنة للصحة النفسية والعدوان في مجموعتين الطلاب يستخدمون و لا يستخدمون الإنترنت .
** عينة الدراسة : 120 طالب للعام الدراسي 2010-2011 م و التي تم اختيارها على أساس العينة العنقودية متعددة المراحل.
هذه الدراسة كانت مقارنة نسبية. لجمع البيانات، و استخدم الباحث الاستبيان، وقد استخدم على نطاق العدوان الأهواز. بالنسبة لتحليل البيانات .
وقد استخدمت تحليل، مستقل اختبار t، في اتجاهين تحليل التباين وارتباط بيرسون من خلال برنامج SPSS. و أظهرت النتائج أن هناك فرقا كبيرا بين وسائل المجموعتين، و التي تستخدم الإنترنت و لا تستخدم الإنترنت و
متغيرات الصحة النفسية والعدوان (P <0/05). Overally، الطلاب التي تستخدم الإنترنت يكون أكثر صحة نفسية ، و أقل عدوان مقارنة بالطلاب اللذين لا يستخدمون الإنترنت .
كلمات البحث : مستخدمي الكمبيوتر و الإنترنت، لا يستخدمون الكمبيوتر و الإنترنت ، والصحة العقلية، والعدوان؛ والصحة النفسية .

1. مقدمة :

** دراسة تفاعل الإنسان مع الآلة هي واحدة من اهتمامات العصر الحالي، والذي أدى الى
ظهور تخصصات جديدة. بين المتغيرات و استكشافات في مجالات متعلقة بالكمبيوتر بما في ذلك آثار الكمبيوتر على التصور، البصري والمكاني، التفكير المجرد، والمواضيع المتو ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيدة بالضرر مثل التعب، العزلة، ظهور الشخصية السلبية العدوانية، والإدمان على الإنترنت في مستخدمي الكمبيوتر ، هي مهمة جدا. الطلاب والأفراد الذين يتحققون بنشاط البيئية الخاصة بهم و يبحثون بشكل طبيعي عن سبل جديدة لمواجهة البيئة واستخدام الأدوات الحديثة بما في ذلك التكنولوجيات ذات الصلة بالحاسوب.
** تكنولوجيا الاتصالات والمعلومات هي نتيجة لمزيج من قطاعات منفصلة للكمبيوتر، و الاتصالات والمعلومات .
** بشكل عام ، يبدو أن كمية من يستخدم تكنولوجيا الاتصالات والتي تعتمد على الكمبيوتر يمكن أن يكون من بين العوامل المؤثرة على سلوك الطالب ( (Bicen وخمصي، 2010؛ عبادي، (2005). الكمبيوتر والألعاب، والتي تعتبر مثل غيرها من الأجهزة التي من صنع الإنسان قد دخلت تقريبا في كل جوانب الحياة البشرية، ولها إتجاهان و الإتجاه الأول هو :-
* استعمالها على نحو سليم يساعد على النمو والازدهار للإنسان، والبعد الآخر هو سوء استخدام الكمبيوتر، على سبيل المثال استخدامه في المجالات إلا للأغراض العلمية والمهنية (المحمدي، (2003).
** صحة الطلاب النفسية في أبحاثنا تعني صحة جوانب معينة من البشر مثل الذكاء،
العقل والفكر. من ناحية أخرى، الصحة النفسية تؤثر أيضا على الصحة البدنية. وقد أثبتت الدراسات الحديثة التي ترتبط بها سلسلة من التحسينات المادية أن الصحة النفسية هي واحدة من المتغيرات،التي دخلت مؤخرا في مجال علم النفس المعرفي، وبعض الأبحاث في هذا المجال كانت قد أجريت.
** وقد أظهرت الدراسات أن إدمان الانترنت هو واحد من العوامل الرئيسية المؤثرة في الصحة العقلية والبدنية.
** وأظهرت يشارت (1990) في دراسته إلى أن الاعتماد على الإنترنت قد خلق ثغرات خطيرة في الحياة الأكاديمية والاجتماعية والمالية والمهنية، حتى 58 في المئة من تلاميذ المدارس و شهدت انخفاضا كبيرا في عادات الدراسة، وانخفاض درجات ، وغياب في الصف، وهكذا دواليك.
- بالإضافة إلى ذلك، ليست هناك سيطرة عليهم لقضاء وقتهم في الأنشطة الأكاديمية.
و بسبب الذهاب إلى الفراش في وقت متأخرمن الليل بسبب استخدام الإنترنت، واجه 43 في المئة من الطلاب فشل في المدرسة. درس ميتشل وزملاؤه في عام 2004 تأثير إدمان الانترنت على الطلاب، وجدوا أن بسبب الاستخدام المفرط للإنترنت ثلث هؤلاء الطلاب قد عانوا من مشاكل جسدية و نفسية و أكاديمية و تنخفض الأفكار الإيجابية و الأملية. فان جيلدر (2005) في بحثه عن طلاب الجامعة وجد أن الناس الذين هم عرضة لادمان الانترنت، يتعبوا و يكتئبوا بسهولة و يكونوا دائما وحيدين و ، عفيفين النفس وخجولين، في حين وجود تدني نوعية الحياة ويعانون من الاكتئاب، وأنواع أخرى من المشاكل.
** طومسون (2008) في بحثه حول الآثار المترتبة على إدمان الانترنت عن شعور بنقص في العلاقات الإجتماعية و الفعالية و المناسبة بين الطلاب وأظهرت أن معظم الطلاب قد سجلوا ضعف في مهاراتهم الاجتماعية.
و أن سبعة وأربعين في المئة عانوا من اضطرابات جسدية مثل غموض الرؤية، والأرق. " طومسون "

** في النهاية يخلص إلى أن ظاهرة إدمان الانترنت هو ظاهرة جديدة ، والواقع أن معظم الناس الذين بالفعل يعانون ، و يستجيبون لتنشيط مصدر المعرفة. من بين أهداف أخرى للدراسة الحالية منها التحقيق في تأثير الكمبيوتر على عدوان الطلاب. والعدوان هو عمل بهدف الإتلاف ويضر الأفراد ماديا أو لفظيا ، أو تدمير الأصول للأفراد "(Abolgasemi وآخرون، (2005). وهناك ثمانية أنواع من العدوان في البشر والحيوانات هي:-
1) العدوان المفترس: العدوان هو الهجوم من حيوان ضد ضرر حقيقي .
2) العدوان الشخصي هو سلوك عدوانيأو هجومي لشخص استجابة لفرد قوي.
3) العدوان بسبب الخوف: تتم عادة هجمات سلوكية بسبب
محاولة للتخلص من الأخطار
4) الاعتداء على الأرض: السلوك المهدد عند العثور على الدخيل في التربة وأراضي البلد
5) عدوان الأم: هو هجوم أو تهديد، تظهره المرأة ضد متسلل في وجود طفلها .
6) العدوان العصبي: هو هجوم أو تهديد
للسلوك، والذي يظهر ضد الفشل والألم والحرمان أو أي ضغوط أخرى.
7) الاعتداء الجنسي:
ويسمى السلوك العدواني تحت مسمى السلوك الجنسي .
Cool . Cool العدوان الآلي:
سلوك العدوان وذلك بسبب بعض المكافآت ومعظم عدوان الإنسان هو العدوان آلي .
(نفس المرجع(. للأسف، واحدة من المعتقدات الخاطئة حول ألعاب الكمبيوتر هو أن هذه الألعاب لها تأثير على العدوان، والعقل والشخصية (حبيبي، 2007) .
نتائج دراسة قام بها هوبز ويان (2007) بشأن تأثير ألعاب الكمبيوتر على الطالب وأظهرت أن آثار العدوان من ألعاب الكمبيوتر على المكون المعرفي للعدوان إيجابية، ولكن الآثار على بقية العناصر العدوانية لم تكن كبيرة. والألعاب الحاسوبية التي تساعد المستخدمين في التعلم، تدريس المهارات الاجتماعية والحد من العدوان (ماير ومورينو، 2002؛ بوسورث وآخرون، 2000). بعض الباحثين .
مثل ماير ومورينو (2002) عن اعتقاده بأن استخدام الكمبيوتر يسبب انخفاض في معدل العدوان. ومع ذلك، يعتقد محمدي (2003) أن أهم ما يميز ألعاب الكمبيوتر هي حالة حرب في نفوسهم، والشخص كان يقاتل ضد عدو ما للذهاب إلى المرحلة التالية، استمرار مثل هذه الألعاب العدوانية يجعل الأطفال أكثر عدوانية. وعلاوة على ذلك، وأندرسون و البوشمان (2001) يعتقد أن ممارسة العاب الكمبيوتر يزيد من مستويات العدوان. هنا، فإن السؤال الأساسي هو هل هناك أي فرق بين المجموعتين من مستخدمي أجهزة الكمبيوتر والمستخدمين غير الكمبيوتر من حيث العدوان والصحة العقلية .

** أدوات جمع البيانات : -

أسلوب الدراسة : في هذا البحث هو المقارنة السببية، على عينة إحصائية من هذا البحث يشمل 120 طالب وطالبة يستخدمونت و لا يستخدمون أجهزة الكمبيوتر للعام الدراسي من 2010-2011. هؤلاء الطلاب
تم اختيارهم باستخدام أسلوب متعدد المراحل و أخذ العينات العنقودية. وهكذا، بعد تحديد عدد السكان إحصائيا، تم تحديد 60 من مستخدمي الكمبيوتر من بين الجامعات في محافظة اردبيل (10 من كل جامعة)، وذلك باستخدام الجداول العشوائية .
ثم، قمنا باختيار 60 طالبا غير مستخدمين للكمبيوتر الأخرى (10 في الجامعة) على أنها نموذج مجموعة أخرى (غير مستخدمين الكمبيوتر.) . عن سبب اختيار عينات 60 لكل مجموعة، ينبغي أن نذكر أن في طريقة السببية المقارنة، كل مجموعة فرعية يجب أن يكون 15 شخصا على الاقل. اعتبرنا 60 طالبا لكل مجموعة (Delavar، 2001)، بحيث كانت العينة المختارة ممثل حقيقي للمجتمع، ويمكن أن يكون لها صلاحية عالية. استخدمنا استبيان لجمع البيانات. شمل الاستبيان الاسم واللقب وآخر GPA ( متوسط درجات الصف )، والعمر ومستوى التعليم، وذلك لمستخدمي و غير مستخدمي جهاز الكمبيوتر. كما يقوم بتقييم مستوى استخدام الكمبيوتر من قبل الموضوعات.
وكان الجدول التالي الاهواز الاستبيان العدوان (AGQ). وقد تم إعداد هذا الاستبيان في عام 2000) استنادا إلى تحليل العوامل لديها 300 بند و موضوعات الاستجابة لهذه البنود كما أربعة خيارات (أبدا، نادرا، أحيانا، ودائما). وسجل هذه الخيارات ك 0، 1 و 2 و 3 على التوالي ولها ثلاثة عناصر هي:
أ) الغضب والعصبية (البنود من 1 إلى 14) ب) البنود المسيئة والمهينة (15 إلى 22) C) عناد والخبث (البند(23-30). .
وكان معامل كرونباخ ألفا موثوقية المسجلة للاستبيان مجموع 0،87، العامل الأول (غضب أو
العصبية) 0.85، أما العامل الثاني (المسيئة والمهينة) 0.76، وبالنسبة للعامل الثالث (العناد والخبث( .
وكان 0.75. بعد ستة أسابيع وكان الاختبار لمعامل الثبات التي تم الحصول عليها 0.70 لاستبيان كامل، 0.60 في1 عامل، والعامل الثاني 0.74 و 0.72 للعامل ثالث. استنادا إلى البرنامج الموسع للتمنيع (Eysenck الجرد الشخصية(،معامل الارتباط من الاستبيان بما في ذلك العدوان الاهواز subscales للخروج من الانطواء، الانبساط ،العصاب والذهان، كان كبيرا مع معامل 0.36، 0.20 و 0.55، على التوالي (ع <0.01).معامل الارتباط من الاستبيان عدوان الاهواز مع حجم العدوان باس-Duki (1975) هو 0.56 (P <0.001). معامل الارتباط هذا الاستبيان مع مقياس الاكتئاب من (0.37 = ص)، سيكوباتي
(R = 0.43)، بجنون العظمة (R = 0.36)، وهن نفسي (R = 0.58)، والفصام (R = 0.46) وهوس (0.27) (وAbolghasemi
Narimani، 2005).، (2.1. استبيان الصحة العقلية : (القيادة العامة لشرطة-28)
هذا الاستبيان يشمل 28 مادة، والذي صممه غولدبرغ وهيلر (1979) باستخدام طريقة عامل
التحليل. هذا الاستبيان من أربعة جداول. فهو يقيس أعراض جسدية، والقلق، والاكتئاب و
ضعف التفاعل الاجتماعي. كل مقياس من سبعة أسئلة. الدراسات تشير إلى أداء عال وصحة
التعويل على هذا الاستبيان. وأظهرت غولدبرغ ويليامز (1989) في تحليل من 43 المسوحات التي لها الحساسية هي 0،84 و 0،82 خصوصيته. في هذه الدراسة معامل الاختبار و الموثوقية وألفا كرونباخ وكان يساوي 0.88، في هذه الدراسة تعتبر الدرجة الكلية للاستبيان (Abolghasemi وNarimani، 2005).) .

2. النتائج :

الجدول 1: مقارنة في لمتوسط الصحة النفسية، والعداء والعناد، والاساءة والمتغيرات عدوان في مجموعتين من الطلاب المستخدمين وغير مستخدمين للانترنت .
Table 1: Comparison in mean of mental health, hostility, offensiveness, obstinacy and aggression variables in two groups of students who user and non user of interne

Variables Dependent Groups MD Sd df t sig
4.35314 15.1919 User
98 2.646 0.00 Mental health
1.74862 17.0041 Non user
7.35317 21.3750 User
98 1.962 0.05 Hostility
3.68636 24.7692 Non user
3.68636 7.6170 User
96 2.368 0.02 Offensive
7.08470 10.3529 Non user
4.03977 12.1837 User
99 0.766 0.44 Obstinacy
4.86081 11.5000 Non user
10.79300 41.0000 User
92 2.334 0.02 Aggression
14.84923 47.2708 Non user

كما هو مبين في الجدول 1، وهناك اختلاف كبير في الصحة النفسية، والعداء، والإهانة
المتغيرات عدوان في المجموعتين من الطلاب ) مستخدمي الانترنت وغير مستخدميه). هذا يعني أن متوسط الصحة العقلية لغير مستخدمي الإنترنت أكثر من مستخدمي الإنترنت و لكن باقي التغيرات أقل في مستخدمي الكمبيوتر من غير مستخدمي الكمبيوتر. وبعبارة أخرى، العداء، الإهانة، والمتغيرات عدوان في مستخدمي النت هي أقل مما كانت عليه في غير المستخدمين .

** جدول رقم 2: السحب في اتجاه وتحليل التباين )أنوفا( للمقارنة بين مستخدمي الكمبيوتر و غير المستخدمين لمتوسط التسجيل لدور الجنسين في متغيرات العدوان والصحة العقلية .
كما هو مبين في الجدول 2، ( هناك فرق بين الذكور والإناث (مستخدمين وغير المستخدمين للكمبيوتر) في متغير الصحة النفسية،) وواو (F تفاعل) هو (0.00). هناك اختلاف في غير مستخدمي الكمبيوتر. ولكن كان العدوان بين المجموعات ليس ذات أهمية.

** الجدول 3 : العلاقة بين المتغير للصحة النفسية مع العدوان ويبين الجدول 3 العلاقة بين الصحة النفسية والعدوان. هناك علاقة سلبية وهامة بين المتغيرات.

3. مناقشة
وتوقع الفرضية الأولى من الدراسة أن هناك فرق كبير بين مستخدمي الكمبيوتر و
غير المستخدمين في متغيرات الصحة النفسية. وأظهرت النتائج التي تم التوصل إلى أن هناك فرق كبير بين الجماعات وكان هذا الفرق في صالح جميع غير المستخدمين للكمبيوتر. وهذه النتائج متسقة مع النتائج التي حصل عليها .
يشارت، 1990؛ ميتشيل وزملائه، 2004؛ فان جيلدر، 2005، وطومسون، 2008؛ لذا لو قضيت وقت كثير للعمل مع جهاز كمبيوتر، فصحتك النفسية تكون أقل، وبالتالي فالاكتئاب والقلق سيكون أعلى. بالإضافة إلى الآثار المدمرة التي تحدثها ، ألعاب الكمبيوتر في مزاج وسلوك الأطفال و المراهقين، فإنها يمكن أن تسبب أيضا أعراض جسدية مختلفة وبارزة. الأطباء يعتقدون أن ألعاب الكمبيوتر إذا كانت أكثر من التقليدي يمكن أن يحدث مضاعفات مختلفة مثل العصبية و ألم العيون و تورم الأصابع. هذه المضاعفات تكون أكثر و الأكثر شيوعا هو استثارة الجهاز العصبي حدة بالنسبة للأطفال وإذا تجاهلنا التوازن يمكن أن يتسبب في الغضروف المفصلي وتؤدي إلى ألم شديد.
*** فروض الدراسة : -

يتوقع أن هناك فرقا كبيرا من حيث متغيرات العدوان بين مستخدمي الكمبيوتر وغير المستخدمين .

أظهرت النتائج أن هناك فرقا كبيرا بين المجموعتين، وكان هذا المستوى من الفرق
أقل بكثير في مستخدمي أجهزة الكمبيوتر من غير المستخدمين. وكانت النتائج التي تم الحصول عليها بما يتفق مع النتائج التي توصلت إليها ،الأبحاث التي يقوم بها هوبز ويان (2007)، ماير ومورينو (2002)، وبوسورث وآخرون (2000)، والتي تبين هذا الكمبيوتر والألعاب تساعد المستخدمين في تعلم المهارات الاجتماعية والتعلم، وكذلك في الحد منالعدوان. في حين كانت النتيجة تتعارض مع البحوث التي يقوم بها أندرسون والبوشمان (2001) الذي يعتقد أن ألعاب الكمبيوتر يمكن أن يزيد مستويات العدوان. بشأن النتائج التي حصل عليها، استنادا إلى وجهة نظر كونراد لورينز etiologist النمساوي يمكننا القول ان العدوان هو غريزة فطرية في الإنسان التي هي من القواسم المشتركة مع كثير من الأنواع الأخرى. إذا كانت الطاقة البشرية افرغت بطريقة مرغوب فيها للمناسبة على سبيل المثال من خلال الرياضة أو ألعاب الكمبيوتر، وسوف تكون مؤثرة و مستوى العدوان سينخفض.
* توقعت الدراسة أيضا أن هناك علاقة بين متغير العدوان والصحة النفسية في مستخدمي الكمبيوتروغير المستخدمين. وأشارت النتائج التي تم التوصل إلىها أن هناك علاقة كبيرة بين المتغيرات.
ويمكن القول ان التتمتع بالتقدم والسلام والهدوء في الحياة هي واحدة من المتطلبات الأساسية للرضا والصحة العقلية .
* الاستخدام المناسب والأمثل لأجهزة الكمبيوتر من قبل الطلاب، يمكن أن تتسبب في ارتفاع الأداء الأكاديمي. لذلك فهو يؤدي إلى شعور الطلاب بالتقدم و تكون لديهم صحة عقلية سليمة كما أن مستوى العدوان سيقل وقال الفرضية التالية من الدراسة أن هناك فرقا كبيرا بين مستخدمي الكمبيوتر وغير المستخدمين في من حيث التفاعل مع الجنسين في العدوان. أظهرت النتائج أن معدل F في مستوى خمسة في المئة لم يكن هام. وكانت النتائج متسقة مع النتائج التي تم الحصول عليها من قبل محكمة بيتي (1993)، Berkwits وآخرون (1992)،
Eaglie وزملاؤه (1988). وأعربوا عن اعتقادهم بأن الرجال كانوا أكثر عدوانية بشكل كبير ضد الناس أكثر من النساء وخصوصا عندما يكون لديهم دوافع من قبلهم. ويمكن ان نقول أن لعبة الكمبيوتر خاصة الألعاب الجماعية بين الطلاب الذكور، تؤدي إلى تعلم المهارات الاجتماعية الضرورية. بالإضافة إلى أن المهارات الاجتماعية تزيد طاقة الأفراد للتكيف في المدرس مع العائلة و تؤدي مباشرة إلى انخفاض في المشاكل السلوكية مثل العدوان .

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://4ab8ayarelnezam.ahlamountada.net
 
مقارنة للصحة النفسية والعدوان في مجموعتين من الطلاب يستخدمون و لا يستخدمون الإنترنت
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
رياضة * رياضة :: الفئة الأولى :: المنتدى الأول-
انتقل الى: